جريدة الخبر

جريدة الخبر

منتدى محبي جريدة الخبر الجزائرية


    البلدية‭ ‬رفضت‭ ‬تعويضه‭ ‬بعد‭ ‬حملة‭ ‬مطاردة‭ ‬الكلاب‭ ‬المتشردة شاب‭ ‬يحاول‭ ‬قتل‭ ‬مير‭ ‬ذراع‭ ‬الميزان‭ ‬انتقاما‭ ‬من‭ ‬مقتل‭ ‬كلبه

    شاطر

    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 199
    تاريخ التسجيل : 04/11/2009

    البلدية‭ ‬رفضت‭ ‬تعويضه‭ ‬بعد‭ ‬حملة‭ ‬مطاردة‭ ‬الكلاب‭ ‬المتشردة شاب‭ ‬يحاول‭ ‬قتل‭ ‬مير‭ ‬ذراع‭ ‬الميزان‭ ‬انتقاما‭ ‬من‭ ‬مقتل‭ ‬كلبه

    مُساهمة  Admin في الأربعاء مارس 23, 2011 8:19 pm



    تحولت قضية الكلب الأبيض الذي ينتمي إلى فصيلة كلاب الراعي الألماني، والذي قتل مؤخرا عن طريق الخطأ خلال الحملة التي باشرتها مصالح بلدية ذراع الميزان إلى حديث الساعة بولاية تيزي وزو، حيث أصبح حديث العام والخاص عن الكلب الضحية وصاحبه، والذي قرر الثأر مهما كلفه‭ ‬ذلك‭ ‬من‭ ‬ثمن‭ ‬من‭ ‬الجهات‭ ‬التي‭ ‬ارتكبت‭ ‬الجريمة‭ ‬البشعة‭ ‬في‭ ‬عز‭ ‬أيام‭ ‬الربيع،‭ ‬والتي‭ ‬راح‭ ‬ضحيتها‭ ‬كلبه‭ ‬‮"‬أكرمكم‭ ‬الله‮"‬‭.‬

    * وحسب النائب الثاني للمجلس الشعبي البلدي لذراع الميزان والذي اتصلت به أمس "الشروق اليومي" لمعرفة تفاصيل محاولة اغتيال رئيس المجلس الشعبي البلدي من طرف المسمى "هـ،د" والذي يشتغيل كحارس، فإن الوقائع بدأت حسب متحدثنا عندما قررت مصالح البلدية منذ أسبوع مباشرة حملة واسعة بوسط المدينة وخاصة على مستوى الأحياء من اجل القضاء نهائيا على الكلاب الضالة والمتشردة والتي فرضت حظر التجوال بالمنطقة، وبالطبع تم إخطار الجهات المعنية بطريقة قانونية، وتم تعليق إعلان عن الحملة على مستوى البلدية وهذا حتى يتمكن المواطنون من منع كلابهم من الخروج خلال فترة مباشرة مصالح النظافة للحملة، لكن وعلى لسان هذا الأخير دائما فإن الأمور سارت بطريقة عادية وتم القضاء في وقت قياسي على 20 كلبا، من بينهم كلب من فصيلة الراعي الالمانى والذي يكون قد تناول السم الذي وضع بالقرب من المزابل والتي تعتبر الأماكن المفضلة للكلاب المتشردة، لكن في اليوم الموالي اكتشف الشاب "هـ،د" ان كلبه يوجد ضمن الكلاب الذي قضت عليها البلدية، وتوجه وهو في حالة غضب شديدة إلى رئيس المجلس الشعبي البلدي، وبعد أن وجه له لوما على ما حدث، طلب منه تعويضا فوريا لثمن الكلب المقتول، وأمام محاولة هذا الأخير شرح الأمر له، قام شاب بإخراج آلة حادة من معطفه محاولا اغتيال المير، ولحسن الحظ تمكن الحاضرون ومن بينهم الأمين العام للبلدية من إنقاذه وتجريد المعتدي من أداة الجريمة، وأمام خطورة ما حدث، قرر المير تقديم شكوى ضد هذا الأخير، حيث تنقلت الشرطة إلى مسرح الجريمة لمباشرة التحقيق، لكن تدخل عقلاء وكبار سن قرى ذراع الميزان، تمكنوا أول أمس من عقد جلسة الصلح بين المير والشاب الذي حاول قتله وذلك بمقر البلدية، حيث طلب منه السماح أمام المئات من المواطنين.
    *


      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس فبراير 23, 2017 12:20 pm